“لا مير” تواصل احتفالاتها وعروضها المميزة خلال مفاجآت صيف دبي

دبي، 11 يوليو 2018: ما زالت الاحتفالات والفعاليات المقامة بالتزامن مع موسم “مفاجآت صيف دبي” هذا العام مستمرة في وجهة “لا مير” الشاطئية الرائدة، حيث يستمتع الزوار بالعديد من الأنشطة الترفيهية الرائعة والحسومات الممتازة على منافذ التجزئة والمطاعم.

وتستضيف الوجهة مجموعة منوعة وواسعة من الفعاليات الترفيهية التي تتضمن عازفاً عالمياً مشهوراً يعزف أجمل الألحان باستخدام أغرب الأدوات على الإطلاق، إضافة إلى عرض الورود الخيالية المتجولة الذي يضيف لمسة خاصة إلى الأجواء المرحة.

وتقدم “لا مير” للمتسوقين والزوار أيضاً فرصة المشاركة في مسابقة “أنفق واربح” كلما يتم إنفاق 250 درهماً. وتشمل الجوائز القيّمة 100 تذكرة عائلية لدخول منتزه لاجونا ووتر بارك، وحسومات على المطاعم ومتاجر التجزئة.

وبإمكان الأحباء الصغار الاستمتاع بأجمل الأوقات بين السادسة مساءً والحادية عشرة ليلاً في منطقة مخصصة لألعاب الرشاشات المائية أثناء تجول الآباء والأمهات في أنحاء الوجهة للاطلاع على أحدث العروض المتوفرة.

نبذة عن “لا مير”

“لا مير” وجهة شاطئية عالمية المستوى طورتها “مِراس”، وتجمع فيها بين روعة التصميم العصري البسيط، مع مزيج فريد من منافذ الطعام، ومتاجر التسوق والترفيه، وتجارب الضيافة الرائعة، والموزعة على امتداد شاطئ رملي يقارب طوله 2.5 كليومتراً، وتغطي مساحة 13.4 قدماً مربعة من الأراضي المستصلحة. وتضمّ وجهة “لا مير” ثلاث مواقع، هي: “لامير ساوث”، و”لامير نورث” و”لاغونا”، وتشمل 120 متجراً ومقهى ومطعم تقدم خدماتها عبر 73 منفذاً مفتوحاً حالياً أمام الزائرين.

وتقوم فكرة “لا مير” على مفهوم البحر في أذهان الناس وابتكار مواقع ذات مشاهد استثنائية رائعة. ويتجلى هذا المفهوم في مختلف أنحاء تصميم الموقع، وعمارته وديكوراته التي تمنحه جواً فريداً، هادئاً وممتعاً يشعر معه الناس بالراحة لحظة دخولهم إلى الممشى البحري. وتعتبر الألعاب المائية والأنشطة الشاطئية ميزة أساسية للحياة في “لا مير”، ويظهر ذلك عبر العديد من الكراسي الشمسية المنتشرة فوق الرمال، والغرف المظللة بأشجار النخيل، والمجموعات العديدة من تجهيزات الرياضات المائية المتاحة للإيجار.

وتأكيداً على العنصر المائي المميز لهذا الموقع، تقدم “لا مير” مدينة الألعاب المبتكرة “هوا هوا” التي تضم قبتين مصممتين على شكل كثبان رملية وسبع قمم تعتبر الأولى من نوعها خارج شرق آسيا ألعاب. في حين ستتضمن “لاجونا ووتر بارك” الحديقة المائية التي سيتم افتتاحها قريباً المنزلقات والألعاب المائية للبالغين والأطفال.

أما أولئك الذين يحبون التمتع بتجربة فريدة في مكان مغلق، فسوف يعشقون سينما روكسي، التي توفر التجربة السينمائية الأكثر تميزاً في دبي، والتي ستنطلق قريباً في “لا مير”

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

Translate »