روبرت دافي يتألق بكرونوغراف “ميموري” الرائع

شوهد الممثل والمطرب الأمريكي المتميز “روبرت دافي” وهو يرتدي ساعة “كرونوغراف ميموري” Memoris Chronograph الأنيقة من دار الساعات الفاخرة، لويس موانيه. اشتهر “دافي” بأدوار الرجل الصلب التي لا تنسى ومواهبه المتعددة، كما يمتلك معاييره الخاصة بالأناقة، وهو السبب الرئيسي لاختيار ساعة “ميموري” المبتكرة ، التي فازت مؤخراً بجائزة “جود ديزاين” الدولية.

شارك “دافي” في أكثر من 130 فيلما، حيث يتمتع بمسيرة حافلة أدى خلالها العديد من الأدوار المختلفة، واشتهر بأدوار الحركة والإثارة كما في أفلام Die Hard، License to Kill، Predator 2 و Showgirlsإضافة إلى أدوار مختلفة في عدد من المسلسلات التلفزيونية الناجحة.

تدرب دافي كمطرب، وبدأ مسيرته الغنائية في عام 2011. حقق ألبومه الأول ، Davi Sings Sinatra — On The Road To Romance المركز السادس في قوائم موسيقى الجاز في بيلبورد. وقد نال
“دافي” الإشادة والإعجاب بصوته وتفسيراته الصوتية وأصبح اسمه يتصدر عناوين “ذا فينيتيان” في لاس فيجاس بعد ستة أشهر من طرح ألبومه.

لقد ارتقت دار لويس موانيه إلى قمم جديدة من التميز في صناعة الساعات من خلال نهجها الفريد في عالم الساعات الراقية من خلال إصدار “ميموري”.

كان لويس موانيه فنانًا، صانعاً للساعات، وإنسانا ، واشتهر باختراعه للكرونوغراف – في عام 1816. وبعد مرور 200 عام، و تكريماً لإرثه، رأت الدار التي تحمل اسمه أنه من المناسب أن تأتي بشيء جديد، ألا وهو “ميموري”Memoris ، وهو إصدار لا يعد الكرونوغراف وظيفة إضافية له، بل بالأحرى يعد نقطته المحورية من حيث الأسلوب والتقنية.

ويمكن الإعجاب بحركة الكرونوغراف في مجملها من خلال تفعيل المكبس. تقوم عجلة العمود بتنظيم حركة التروس الرشيقة، وتنقل المعلومات إلى العقارب، فيما يتموضع الكرونوغراف بفخر منفردا على جانب الميناء.

تتكون قاعدة “ميموري” المرصع بالنجوم من لوح نحاسي مطلي باللون الأزرق الشفاف. تم عمل النجوم نفسها باستخدام عملية نحّات ثابت جديدة تمامًا. يتضمن ذلك ربط مخرطة مصنوعة خصيصا بمحرك وردي تقليدي (يعرف أيضا بنمط غيلوشيه).

تم تصميم جميع النجوم الفردية لتتميز بزوايا وأعماق مختلفة، بحيث تجمع كل نجمة أكبر قدر ممكن من الضوء. العملية المستخدمة غير مسبوقة في صناعة الساعات – والنتيجة البارزة تعطي انطباعا جديدا عن نجوم تتلألأ حقا.

كما توصلت لويس موانيه أيضًا إلى استخدام حصري للأحجار الكريمة الاصطناعية. عادة ما تكون الأحجار الكريمة مخصصة لتكون بمثابة محاور جيدة وتوفر التشحيم المناسب لمكونات الحركة، لكنها وجدت الآن هدفا جديدا في مكان آخر: يضطلع الزركون الأسود، في وضع مشدود ، بوظيفة زخرفية هنا – على قرون علبة “ميموري”.

وعلى مستوى الحافة الخارجية والجسر المضاد، استخدمت لويس موانيه مادة شفافة ثورية. يعد تكوينها الدقيق، الناتج عن طريق الجمع بين عدد من المواد المركبة واستخدام قولبة الفراغ عالية الحرارة، يعد سر حصين جدا. يوفر ميزة فريدة: إنه ملون بالكامل، ومع ذلك يحافظ في نفس الوقت على درجة معينة من الشفافية.

ويضفي استخدامه باللون الأزرق الداكن الشفاف على الحافة الخارجية لساعة ميموري إحساسًا خاصًا بالعمق، في حين أن حافة غامضة كانت سوف “تحجب” الساعة. بفضل هذه المادة ، يكون الجسر المضاد شفافًا أيضًا، مما يضمن أن من يرتدي الساعة يمكنه الاستمتاع بلون السماء الزرقاء – دون أن يفقد نجما واحدا.

المواصفات الفنية لساعة ميموري:

أول ساعة كرونوغراف. كرونوغراف مذهل ومبدع، يعرض العناصر الـ 147 لوظيفة الكرونوغراف على جانب الميناء.

  • العيار LM45: آلية حركة أوتوماتيك تتكون من 302 قطعة، ونظام Energie Plus
  • آلية الحركة: أوتوماتيك، نظام Energie Plus
  • الذبذبات: 28,800 ذبذبة في الساعة
  • احتياطي الطاقة:” 48 ساعة
  • الأحجار الكريمة: 34
  • قطر العلبة: 46 مللم
  • الوظائف: الساعات، الدقائق، الكرونوغراف
  • مقاومة تسرب المياه: 50 متر
  • الحزام: من جلد التمساح
  • الاتساع بين العروات: 24 مللم
  • الإبزيم: مشبك طي
  • مادة العلبة: الذهب عيار 18 قيراط

نبذة عن لويس موانيه:

تأسست ورشة لويس موانيه في سانت بلايس، نيوشاتل، عام 2004. تأسست الشركة المستقلة تماما تكريما لذكرى لويس موانيه (1768 – 1853): أستاذ ساعاتي، مخترع معتمد للكرونوغراف (1816)، ورائد في استخدام الذبذبات العالية (216,000) ذبذبة في الساعة.

كان لويس موانيه ساعاتيا، مدربا، رساما، نحات ومدرسا في مدرسة الفنون الجميلة – إضافة إلى كونه مؤلفا لـ Traitéd’Horlogerie، رسالة تصنيع الساعات التي نُشرت في 1848 وظلت عملا مرجعيا قاطعا لما يقرب من قرن. واليوم تخلد ورشة لويس موانيه هذا التراث.

وقد حصلت ساعات الشركة، التي يتم إنتاجها في إصدارات محدودة فقط، على عدد من أفضل الجوائز، بما في ذلك جائزة النقطة الحمراء للتصميم Red Dot Design (فئة أفضل الأفضل)، وهي جائزة في مسابقة Chronometryالدولية، وجائزة اليونسكو للاستحقاق مؤخرا. تستخدم منتجات لويس موانيه غالبا مواد غير عادية مثل الحفريات والنيازك، بأسلوب ابتكاري فريد ممزوج بتعقيدات مفصلة لتصنيع الساعات الفاخرة. تتمثل قيم العلامة الرئيسية في الابتكار، الحصرية، الفن والتصميم.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

Translate »