لوران أ. فوافنيل – النائب الأول للرئيس للعمليات والتطوير للشرق الأوسط، أفريقيا والهند في سويس- بلهوتيل انترناشيونال- يتحدث عن نمو قطاع السوق المتوسطة في معرض الفندق في دبي

دبي – لوران أ. فوافنيل، النائب الأول للرئيس للعمليات والتطوير للشرق الأوسط، أفريقيا والهند، سويس- بلهوتيل انترناشيونال، كان من أبرز المتحدثين اليوم في معرض الفندق المقام في مركز التجارة العالمي في دبي خلال الفترة من 18 إلى 20 سبتمبر 2017. ومتحدثا أمام منتدى الشرق الأوسط لقيادة الضيافة، شارك لوران في حلقة نقاش حول ازدهار السوق المتوسطة في دبي وتأثيره المستمر على مشغلي فنادق الأربع والخمس نجوم.

وحول تفاصيل بعض العوامل المؤثرة على السوق، أكد لوران أن: “التقدم الرقمي والتكنولوجي فضلا عن دور اللاعبين في السوق الجديدة خاصة المشغلين الإقليميين المستقلين، السلوك المتغير للمستهلك، صراع التوزيع عبر الإنترنت، فائض إمداد الغرف وظهور أشكال جديدة من المنافسة مثل موقع “اير بي أند بي” كلها عوامل تعيد صياغة شكل صناعة الفنادق في المنطقة،. نحن نشهد بصورة متزايدة تحولا في أسواق المصدر الرئيسية إلى مناطق أقل إنفاقا نظرا إلى زيادة عدد الطائرات منخفضة التكلفة والزيادة في الطبقة المتوسطة وهذا يتطلب بالضرورة تطوير المزيد من فنادق السوق المتوسطة.”

قبل بضعة شهور تجاوزت دبي رقم 100 ألف غرفة بإجمالي غرف بلغ 104138 غرفة عبر 679 فندقا. ومن بين هذه الغرف، 38% فقط تندرج تحت تصنيف 1 إلى 3 نجوم، وال 62% الباقية تمثل فنادق 4 و5 نجوم أو شقق فندقية.

بحلول 2020، تهدف دبي إلى استقبال 20 مليون زائر وامتلاك 160 ألف غرفة. وقال لوران: “قرابة 30% من الفنادق سوف تكون من فئة السوق المتوسطة في الإمداد المقبل لكنها سوف تظل أقل من الطلب. وللوصول إلى هدف 20 مليون زائر بحلول عام 2020، تحتاج المدينة إلى تحقيق نمو سنوي في عدد الزوار يتراوح بين 7 و8%، وهذا يمكن تحقيقه فقط من خلال استهداف مجموعة أوسع من الزائرين وأسواق السياحة الجماعية”.

كما أكد لوران أن: “لا شك أن هرم إمداد الفنادق يقوم رأسا على عقب. هناك نسبة هائلة من العروض الفاخرة في القمة وإمداد ضعيف نسبيا في السوق المتوسطة في القاعدة. فرط الإمداد في غرف القطاع الفاخر يضع ضغطا هائلا على الأسعار وبالتالي يؤثر على العائد على الاستثمار. وتساهم غرف الفنادق الخمس والأربع نجوم في دبي بأكثر من 30% من غرف الفنادق المتاحة بينما في الأسواق الناضجة تمثل غرف الأربع والخمس نجوم 10% فقط من إجمالي الغرف. تعمل دبي على زيادة رصيدها من فنادق السوق المتوسطة لكي تواجه هذه الفجوة الهائلة في السوق.”

ومتحدثا عن حرب الأسعار، قال لوران إن: “انعدام توازن السوق تفرضه الأحجام التي تؤثر على متوسط السعر. إذا كان حجم العمل ينمو بمعدل إمداد رصيد الغرف إذن سوف يكون انعدام توازن السوق متدنيا. من المؤسف أن الإمداد ينمو أسرع من الطلب وهو ما يضع ضغطا على السوق. بالتالي، يحتاج المشغلون والمالكون إلى الحد من توقعاتهم. هذا قد يعني الاعتياد على نسب إشغال تقل عن 70% في المتوسط بدلا من نسبة 80% التي كانت سائدة حتى وقت قريب”.

واختتم لوران قائلا: “أسس السياحة في دبي قوية للغاية ورؤيتها لا مثيل لها. الأساس القوي الذي أرسته الحكومة من خلال توسيع قائمة عوامل الجذب والمرافق للترفيه والأعمال، تنويع أسواق المصدر والتعاون بين مختلف قطاعات الأعمال سوف يستمر في دفع الطلب والحفاظ على استدامته”.

للمزيد من المعلومات، زوروا موقعنا: http://www.swiss-belhotel.com

حول سويس – بلهوتيل إنترناشيونال

تدير سويس- بلهوتيل إنترناشيونال في الوقت الحالي قائمة أعمال تضم أكثر من 145* فندقا، منتجعا ومشروعا في الصين، فيتنام، الفلبين، ماليزيا، اندونيسيا، كمبوديا، البحرين، مصر، العراق، الأردن، الكويت، عمان، قطر، المملكة العربية السعودية، الإمارات العربية المتحدة، أستراليا، نيوزيلندا، بلغاريا، جورجيا، تركيا وتنزانيا. حصلت سويس- بلهوتيل إنترناشيونال على جائزة “سلسلة الفنادق العالمية الكبرى” على مدار ست سنوات متتاليات، وتعد واحدة من أسرع مجموعات الفنادق وإدارة الضيافة نموا في العالم. توفر المجموعة خدمات شاملة وعالية المهنية في مجال التطوير والإدارة في كافة جوانب عمل الفنادق، المنتجعات والشقق الفندقية. تقع المكاتب في هونج كونج، نيوزيلندا، أستراليا، أوروبا، الإمارات العربية المتحدة. www.swiss-behotel.com

* الأرقام قد تتغير

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

Translate »